ما هو قانون الجذب؟ وما هي أهم أسراره؟
منذ سنتين بقلم مينة
blog

يتفق الجميع، على أنه يوجد في الحياة ما لا يعد ولا يحصى من الاسرار، والتي لا يعلم عنها كل البشر، ومن هذه الأسرار ما بإمكانه  أن يغير حياة الأفراد إلى النقيض تماما، ومن هذه الأسرار العظيمة، ما أصبح يطلق عليه في السنوات القليلة الماضية  " قانون الجذب " ، والذي تختلف حوله الآراء، بحسب العديد من المذاهب والإيديولوجيات، لكن تجتمع الكثير من الآراء حول قانون الجذب، باعتبار  أنه ذلك  الاعتقاد بأن الكون يقوم بتوفير  تلك الأشياء التي يركز عليها الشخص من خلال أفكاره التي تدور دوما برأسه، وهناك من يذهب أبعد من ذلك في الاعتقاد  بأنه قانون عالمي، تماما كقانون الجاذبية الأرضية  .

 

ما هو قانون الجذب الكوني ؟

قانون الجذب هو ذلك السر العظيم والقوة المغناطيسية التي تجذب إليك كل مل تفكر فيه، مهما كان، سواء كانت الأمور الإيجابية أو حتى السلبية، قانون الجذب يقول بأن الأنسان وكل الأفكار التي تدور برأسه هي طاقة كبيرة، تجذب الأشياء المماثلة لها في الواقع، مثلا إذا فكرت بقوة في المال فأنت سوف تجذب المال، يعني أن بإمكان أي شخص استعمال قانون الجذب وذلك لتحسين حياته وتحقيق الأشياء التي يطمح لها في الحياة، مثال : المال، الصحة، المركز الاجتماعي .... وعلى العكس من ذلك، إذا ركز الإنسان على الأفكار السلبية والأشياء السيئة فإنه حتما سوف يجذبها إليه، فهو يعتبر من القوانين القائمة، مما يعني أن الإنسان عليه أن ينتبه جيدا على الأفكار التي تدور برأسه لأنه سوف يجذبها إليه. 

 

 كيف يمكن استخدامه؟ 

كما ذكرنا سابقا، فإن قانون الجذب هو قوة مغناطيسية تجذب  أشياء مشابهة للأفكار التي تدور بعقل الانسان وتجعلها جزءا من واقعه، وذلك بواسطة  ” الطاقة ” العظيمة الكامنة في هذا الكون والتي سخرت أيضا في عقل الإنسان، بحيث تجعل قوة تفكير وتركيز الشخص على شيء معين يجذب إليه،  حتى أن قانون الجاذبية الأرضية هو أيضا جزء  من هذا القانون الجبار ”قانون الجذب “ الذي  يستقطب الأحوال والأفكار و الناس و غيرها ، وهو يظهر من خلال الأفكار القوية، يجمعها مع بعضها ويجذب الأشياء المشابهة لها ويجعل الشخص يراها ويعيش فيها، لذا انتبه جيدا إلى الأفكار التي تدور بعقلك، وركز جيدا فقط مع ما تريده . 

 

كيف يمكن الاستفادة من قانون الجذب ؟ 

في الأزمنة القديمة، وعلى مر العصور القديمة وطبعا حتى في عصرنا الحالي، وجد أشخاص عرفوا عن هذا القانون وطبقوه في حياتهم، أدركوا أن الطريق الأكيد لتحقيق كل أحلامهم ومتمنياتهم في الحياة، هي رؤية تلك الأحلام يوميا في ذهنهم وتصورها كما لو أنهم يعيشون فيها حقيقة، وتكرار تلك الأفكار في ذهنهم على مدار اليوم، ما يسمى” التأكيدات الايجابية ” وأيضا ” التصور والابداع “ للأحلام والأهداف المستقبلية.

ويمكنك أنت أيضا الاستفادة من قانون الجذب، بحيث تجذب لحياتك ما تتمناه لنفسك، وذلك من خلال التصورات الذهنية والتأكيدات الايجابية ، وكن واثقا ومقتنعا تماما أنك  تستطيع أن تحقق كل ما تراه في ذهنك وتكرره مرات ومرات وذلك  عن طريق تخيل الصور الذهنية لما ترغب أن تكونه وأن يتحقق لك وما يصطلح عليه  بـ ” التأكيدات الايجابية “، بمعنى اخر، الطاقة التي تبحث عنها موجودة  في ذهنك، ما عليك سوى حسن استعمالها وذلك بضبط تفكيرك و خيالك و الاختيار الجيد لكلماتك.

 

أهم التفسيرات  والتعاريف حول ” قانون الجذب ” و كيفية تحقيقه

• الحياة تعطيك ما تفكر فيه

• القوى المتشابهة تجذب دوما بعضها البعض

• الفكرة كيفما كانت، تجلب شبيهتها والشيء يجلب نظيره

• الأفكار السعيدة تجعل حياتك دوما سعيدة ومليئة بالبهجة

• أفكارك هي وحدها التي تحدد لك الطريقة التي سوف تعيش بها

• العقل يتصرف كالمغناطيس، يجذب إلى حياتك كل ما تركز عليه

• أفكار الشخص تجذب إليه ظروف وأوضاع متوافقة مع ما يفكر فيه

• قانون الجذب هو ذلك " السر " الذي يظهر   الطاقة   العظيمة الكامنة في الكون

• الأفكار الإيجابية تجذب الأحداث الإيجابية والأفكار السلبية تجذب الأحداث السلبية 

• إذا ركزت أحاسيسك وأفكارك حول العراقيل والمشاكل فهذا فعلا ما سوف تحصل عليه

 

9 أسرار لتفعيل قانون الجذب 

1. ركز فقط على الأشياء التي تريدها، لا على الأشياء التي لا تريدها

2. شكر القدر والامتنان إليه عل كل شيء جيد حصل معك

3. ضرورة أن تكون أحلامك منطقية التحقق

4. إجعل أهدافك واضحة ودقيقة في عقلك

5. تخيل كثيرا ( فقط الأشياء الإيجابية )

6. أنت تستحق ما سوف تحصل عليه

7. توقع حدوث أفضل الأحداث

8. اعمل بجد وفعالية وثقة 

9. تقبل الواقع حتى تغيره

 

من كل ما سبق ذكره، يتأكد لنا  أن أفكار الشخص هي محدد سير حياته، فطيلة اليوم تتباذر إلى ذهن الفرد العشرات من الأفكار التي وجب الانتباه إليها، لأن قانون الجذب كما رأينا سابقا يعمل على جذب كل الأشياء المشابهة لأفكارنا، لذلك ضروري جدا من مراقبة كل الأفكار، التي تدور بالعقل والحرص على طرد كل الأفكار السلبية لأنها قد تدمر حياتنا وعل العكس من ذلك، دعم الأفكار الإيجابية وجعلها تتكرر بصورة دائمة في العقل والإحساس بها تماما كما لو أنها تتحقق على أرض الواقع، فأي شخص إذا واصل التفكير الإيجابي وتوقع النجاح في حياته، ولم يتسلل الشك ولو للحظة واحدة إليه فأكيد أنه سوف يجذب إليه النجاح، يكفيه فقط الرغبة الشديدة والإيمان والإلحاح على طلب الشيء، ولكي تبرهن أفكارك، عليك تكرارها كثيرا مع الكثير من الاحساس والرغبة والاهتمام، وتذكر دوما أن الحياة تجذب إليك فقط ما تفكر فيه.